Greenworks من أجل اقتصاد أخضر في تونس

  
في وقت يعاني فيه الاقتصاد من اضطراب في سياق أزمة Covid-19 ، يجد رواد الأعمال أنفسهم تحت ضغط متزايد ويواجهون تحديات جديدة لتطوير مشاريعهم. توجد فرص جديدة تفتح لأولئك الذين يسلكون طريق التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر. ولد برنامج GreenWorks من الرغبة في دعمهم ومساعدتهم على تطوير قدرتهم على الصمود. تتعاون Impact Partner و Flat6Labs مع خبرات فرقهم لإطلاق هذا البرنامج لدعم المؤسسات الناشئة العاملة في قطاع الاقتصاد الأخضر.
للاستفادة من هذا البرنامج، تمّت دعوة رواد الأعمال في هذا القطاع للمشاركة في النسخة الأولى من خلال تقديم ترشحاتهم عبر الإنترنت على منصة تم إنشاؤها لهذه الأغراض إلى غاية يوم 31 جانفي 2021. (https://application.impactpartner.co/GreenWorks/signup)
سيستمر برنامج GreenWorks على مدار السنتين القادمتين ويتم التخطيط لإطلاق دورات أخرى سيتم الإعلان عنها عبر شبكات التواصل الاجتماعي لمؤسستي Impact Partner و Flat6Labs.
و من خلال مؤسستي Hivos و IFC ، يعمل برنامج GreenWorks على مرافقة وتمويل الباعثين الشبان في مجال الاقتصاد الأخضر. كما يستهدف المؤسسات الناشئة من دول شمال إفريقيا ، ولا سيما في تونس. و يطمح البرنامج إلى دعم 30 من باعثا يعملون في القطاع الأخضر والذين تخلق مشاريعهم فرص عمل على الفور.
من خلال هذا البرنامج ، تسعى Hivos و IFC إلى دعم وتطوير قطاع الاقتصاد الأخضر في تونس من خلال الشراكة مع مختلف المؤسسات والمنظمات لبناء قدرات الباعثين الشبان ومن خلال وضع برامج تدريبية والمرافقة الضرورية لتطوير مشاريعهم. و في هذا الصدد، يؤكد أحمد سامح ، مدير برنامج GreenWorks بمؤسسة Hivos ، قائلا: “بما أننا نقود تحالف الأعضاء 13 لبرنامج  GreenWorks، يسعدنا أن تتاح لنا الفرصة للعمل بشكل وثيق مع Impact Partner و Flat6Labs وغيرهما من الشركاء الماليين والتقنيين في تونس وشمال إفريقيا لنكون قادرين على دعم الشركات والجمعيات الشابة في قطاع الاقتصاد الأخضر والرقمي “.
وبالتالي، يعتبر برنامج GreenWorks فرصة رائعة للنفاذ إلى برنامج المرافقة بدون مشاركة في رأس المال بهبات  بقيمة 30 ألف دينار. ومن الممكن أيضًا الترشح للحصول على استثمار أكبر مع Impact Partner أو Flat6Labs أو مع مستثمرين شركاء آخرين.
و تضيف السيدة زينب فخفاخ، المديرة التنفيذية لمؤسسة Impact Partner قائلة: “في سياق عدم اليقين الناجم عن الأزمة الصحية التي تمس العديد من القطاعات الاقتصادية ، تعتمد Impact Partner ، بالشراكة مع Flat6Labs ، وبدعم من مؤسسة التمويل الدولية IFC و Hivos ،على رواد الأعمال التونسيين لبناء اقتصاد أكثر اخضرارًا و أكثر مرونة وأكثر ازدهارًا. و التزامًا منا بمهمتنا في دعم ريادة الأعمال الاجتماعية لإحداث تأثير إيجابي ودائم ، نهدف من خلال برنامجي GreenWorks و AccelerateForYouth ، إلى تعزيز خلق فرص العمل للنساء والشباب ، خاصة في الجهات.”
منذ المصادقة على قانون المؤسسات الناشئة، تعمل الأطراف الفاعلة على أن تجعل من تونس مركزًا ديناميكيًا لريادة الأعمال من خلال التركيز على التعاون وخلق أوجه التآزر بينهم. و يضيف Georges Joseph Ghorra ، الممثل المقيم لمؤسسة التمويل الدولية في تونس ، عن هذا الموضوع قائلا:” سيتطلب الانتعاش الاقتصادي في تونس نموًا أخضر وشاملًا ومسؤولًا. و لهذا نرى من الضروري دعم رواد الأعمال النشطين في هذا المجال للتطور والنمو من أجل بناء اقتصاد مرن وشامل ومستدام في تونس. تفخر مؤسسة التمويل الدولية بشراكتها مع شركة Impact Partner التي تدعم رواد الأعمال بمشاريع تتعلق بالاقتصاد الأخضر. هذه الشراكة جزء من مبادرة مؤسسة التمويل الدولية Accelerate4Youth التي تهدف إلى دعم ريادة الأعمال المبتكرة في تونس “.
ومع ذلك ، لم يشهد قطاع الاقتصاد الأخضر حتى الآن سوى القليل من الابتكار أو لم يشهد أي ابتكار، ممّا يجعله مرشحًا رئيسيًا لمشروع يهدف تحديدًا إلى إنشاء طرق وأساليب جديدة تخلق القيمة. و سيسمح هذا المشروع الرائد بظهور تقنيات مبتكرة في قطاع الاقتصاد الأخضر. كما أكّده  يحيى حوري ، المدير التنفيذي لـ Flat6Labs بتونس: “مع كل التغييرات التي شهدناها سنة 2020 ، فإن Flat6Labs على استعداد أكثر من أي وقت مضى لإجراء استثمارات مؤثرة. بوصفنا شريكًا في برنامج GreenWorks مع Hivos و Impact Partner ، هذا لا يسمح لنا فقط بتقديم دعم محدّد ومساهمة مالية للمؤسسات الناشئة العاملة في قطاع التكنولوجيا الخضراء Green Tech ولكن أيضًا وقبل كل شيء تشجيع رواد الأعمال التونسيين ليصبحوا أطرافا نشطين في مجابهة التغيرات المناخية.
لقد برزت عدة مؤسسات لدعم أكثر من 600 مؤسسة ناشئة تم بعثها في السنوات الأخيرة. ومع ذلك ، لا تزال هناك فجوة في الاقتصاد الأخضر ، وهو قطاع صناعي لا يزال يفتقر إلى الابتكار في جميع المجالات. و بفضل وجود إطار قانوني أكثر جاذبية و بوجود طلب متزايد لفرص الاستثمار في الابتكار ، فقد آن الأوان لبعث مبادرة مسنودة تركز على الأغذية المستدامة والتكنولوجيا النظيفة.
المصدر

اقرأ أيضا:  ترقب بتونس بعد انتهاء مهلة سعيّد بشأن مرشحي رئاسة الحكومة